ابرز ما عشته من سنة ٢٠١٣ مختصراً


٢٠١٣ لن الومك على ما حدث لي في خلال فترة عيشي لعامك فالسنة التي قضيتُ عاماً اخر معك هي من صنعي و افعال غيري معي سواء كان اجيابياً او سلبياً فلا علاقة لك بما حدث و لن اذمك كما فعل غيري


بداية هذا العام كنت كنت مجرد احسب الايام و بعدنا دخولنا لـ ٢٠١٣ اتذكر حينها كنت في دوامي الرسمي بصفة اطفائي و خفراً ليلاً كنت احسب الايام كم مضى على تعيني بصفة اجير يومي و متى سأصبح على الملاك فالراتب الشهري لا يسد حاجتي كـ شاب بمقتبل العمر و قطعة من جسدي تفيض بالحيوية و النشاط بداية العام كانت سنة جديدة اخرى
ملعب الكامب نو, برشلونة - اسبانيا 
تمضي من ما تبقى عمري سنة جديدة اخرى كانت اود ان اخرج من الروتين اليومي و من التفكير كالباقيين , حتى انقضى العديد و العديد من الايام كل يوما بمحافظة مختلفة اصدقاء جدد اتعرف عليهم بكل مكان ادخله و اترك ذكرى طيبة عندهم و ارحل شريطة ان ابقى معهم على اتصال فمالي من حياتي غير ذكرى طيبة اتركها بقلوب من عرفوني , حتى جاء ذاك اليوم الذي حدث فيه عدة اشياءا جعلتني اترك عملي و وظيفتي في حين يتمنى الكثيرون ان يكونوا على وطيفة كالتي املك و لو كانت بصفة اجير يومي تركتها دون النظر خلفي بنفس اليوم حلقت بعيدا عن اهلي لأسكن بعيدا عنهم بمحافظة ثانية وحيداً في منزلاً كبيراً و وظيفة جديدة اعشقها لأنها تدخل ضمن مجال اختصاصي كمصوراً فوتوغرافياً من احلى الايام التي ما زلت اعيشها حتى هذه اللحظة بعملي حيث ترقيت بسرعة البرق لأصبح معاوناً لمدير الوكالة التي اعمل هي وكالة ميتروغرافي حتى سافرت معهم الى اوربا ( فرنسا - اسبانيا - هولندا - بلجيكيا ) لأحقق جزاً من حلمي الذي اعيش و احاول تحقيقه وهو التجول بنصف دول العالم لأكون قد جبتً نصف الكرة الارضية , التقيت اصدقاءا برحلتي كنت اعرفهم و افتقدهم و التقيت اصدقاءا عرفتهم عبر الشبكة العكبوتية , دورات تدريبية كنت مدربا او مساعدا فيها و قد اعطيت شهادات في الورشات التي اعطيتها و كانت شعورا جميلا حيث عرفت انني لم ادخل مجرد دورات تدريبية هنا و هناك و كانت الغاية منها يومين او عدة من الطعام على بوفيه مفتوح و التجوال فقط بل استطعت ان احقق شيئا منها , هذه كانت هي ابرز الايجابيات التي حصلت معي
و لن اتطرق الى الكثير من السلبيات من مبدأ كل ما افكر به هو ما الذي سأكون و انجز مستقبلا
اناسا كانوا معي في ٢٠١٣ كنت لا احب ان اخسرهم و لم يكن هناك بالحسبان سأدخل العام الجديد من دونهم اشخاصا كانوا يشكلن تركيبة من اغلى قطع جسدي , اشخاصا رحلوا و رحلتً عنهم لا يهم من رحل مِن مَن و ايهما يؤلم اكثر فالفراق هو واحد مهما تعددت اسبابه و هو اكثر شيئا ابغضه و انا اعيش يومي هذا و لكن مهما كان مؤلما رحيلي عنهم و رحيلهم عني فتمنيت و اتمنى لهم بأواخر العام الحالي ان يكونوا بخيراً اينما كانوا و مهما وصلوا سيكون قلبي معهم دائما و حتى ان لم القى المثل فالعمر و الحياة قصيرُ لا يحتمل ان انسج داخله طبقات من الحقد و الالم , كونوا بخيراً اصدقائي
عاما جديداً سعيداً عليكم اهلي و اصدقائي و كل من يعيش لأجل الانسانية , كونوا بخيراً
بحر جاسم -- ٢٩ \ ١٢ \ ٢٠١٣

برنامج زمالة للأناث و لمدة ٤ اشهر


برنامج زمالة للناشطات و الصحفيات من الاناث فقط لمدة ٤ اشهر و تحوي على ٤ ورشات تدريبية في مدينة السليمانية
و ستكون في وكالة Metrography و بدعم من منظمة المساعدات الشعبية النرويجية NPA
التسجيل يكون عبر ملئ الفورمة على الرابط المرفق


https://docs.google.com/forms/d/1TZ4n_MNaCu9MInSNpwDI80RSw3SrPpdECm9lC6j6-Sk/viewform




#هذه_حكومتي



العنوان هو عبارة عن تغريدات على شكل تدوينات مصغرة اكتبها عبر موقع تويتر في كل تغريدة ابدأ كلامي بـ ( في بلدي ) و انهي كلامي بهاشتاك ( #هذه_حكومتي
و هذه التغريدات عبارة انتقادا للضروف الامنية او الخدمات المتلكئة في عموم العراق و ما يصادفني من الحياة اليومية و لكن يخص مشاكل عامة يتعرض لها جميع العراقيين 
سأدرج لكم التغرديات تحت هاشتاكَ ( #هذه_حكومتي )  و سأحدث هذه التدوينة من حين لأخر مع كل تغريدات جديدة مني او ساءا بمشاركة من الاصدقاء و سأشير اليهم و لحساباتهم بذلك 
و للتواصل مع حسابي على تويتر يمكنك الدخول من هنا ( مدون عراقي

1- في بلدي تموت اشجار الزينة لانه ليس هناك ماءا لمدة 3اياما متتالية ولا يكفي لشربنا حتى.نعطي #النفط بالمجان والذهب الاسود بلا مكيال #هذه_حكومتي

2- في بلدي ليس هناك سياسيا مستقل يعمل لشعبه كلا يعمل حسب توجهات قائمته ومن ثم اهله وثم اقاربه ومن ثم فئته وبعدها يمكن ان يكون السعب #هذه_حكومتي

3- في بلدي قام اليوم ناشطين الاعلام الاجتماعي بحملة وهي #لا_لحكم_الاحزاب_الاسلامية وحكومتي صنعت من اموال الشعب قطنا لتغطي اذانها #هذه_حكومتي

4- في بلدي يعتقلون الاعلاميين و الصحفيين لشروعهم بخروج لمظاهرة تندد بالوضع الامني والوضع الخدمي لعدم امتلاكهم لاجازة التظاهر #هذه_حكومتي

5- في بلدي يعتقلون الطبقة المثقفة لخروجهم بمظاهرة و يخرجونهم بكفالة قدرها 5مليون دينار عراقي لغاية جلسة المحكمة لصدور الحكم #هذه_حكومتي

6- في بلدي يهرب السجناء من السجون و #الحكومة تصرح ان عدد الهاربين يترواح بين 500- 1000 هارب و كأنهم لا يملكون احصائيات ابدا #هذه_حكومتي

7- في بلدي لأن مسؤولي السجون لا يملكون احصائيات عن عدد السجناء لذلك عند هروبهم صرحوا ان الهاربين 500-1000 هارب ما هذه الطفرة بالرقم #هذه_حكومتي

8- في بلدي عجز السياسيون ان يوحدو صفوف الشعب مهما فعلوا او اظهروا من حكمة او اصلاح لان في داخلهم.لا يريدون ان يتوحد الشعب مجرد ادعاء #هذه_حكومتي

٩في بلدي يخاف الطبيب ان يعطي تصريحا لئلا يظهر امام العلن وتكون عليهم ملاحظات من يرهبون العراق بكل بساطة لان حكومتي ليس صاحبة سيادة #هذه_حكومتي

١٠ في بلدي ان كنت تنوي كتابة تحقيقا وحتى ان اضطرك الامر لان تتصل برئاسة الوزراء ماعليك سوى ان تصادق اجنبيا يتكلم معه ثم يسلمك الهاتف هذه حكومتي

١١- في بلدي يجب ان تكون اجنبيا او حتى عراقيا تحمل جنسية اجنبية ليتساهلو معك او بالاحرى هم من يبادرون بخدمتك #هذه_حكومتي

١٢

و هذه التغريدة للصديق علي عادل في بلدي عندما تفشل القوات الامنية بحماية المواطنين وتستهر القوات المسلحة بأرواح البشر وتتذرع بحجج سخيفة لأخفاقها, تزداد الضحايا #هذه_حكومتي )  و هذا هو حسابه على تويتر - علي عادل 

وللشباب بصمة

فريق وللشباب بصمة ,, و فريق المصور العراقي 
لا اعلم من اين ابدأ و كيف اكتب و ماذا اخط و اني على يقين كل ما اكتب لن يعطي تصوراً عن ما كان موجود خلال يومي المهرجان (وللشباب بصمة ) 
حكايتي مع المشروع كانت اثناء افتتاح معرضي الشخصي الاول بالتصوير الصحفي ( القصة المصورة ) و في تاريخ ١٧ \  ١٠ \ ٢٠١٢  ذلك اليوم الذي جاءني فيه استاذي و اخي الاكبر ( جلال خليل ) الذي شرفني بزيارتهُ لي للمعرض الاول لي في مجال التصوير جاءني يومها و عرض في وقتها ان اكون جزءا من مشروعاً في باله تحقيقه في كركوك يخص القراءة و يعرف بأنه لا يكمن النجاح الا بمشاركة الشباب الفعالة  , نشاطاً يكون لنا الشباب الكركوكين دوراً في تفعيل الدور الثقافي اكثر من قبل شباب لكي يبرهنوا على ان الشباب له دوراً في كافة المجالات وافقت على التطوع خدمة لمدينتي يقيناً مني بدور الشباب , كما جاءني صديقي فقد زار و قدم طلبه على زملاءاً لي و اخوة و اصدقاء و اقترحنا ان نضيف اشخاصاً كفوئين واثقون من خدمتهم لمدينتهم و بجهود طوعية بحتة , التقينا عدة مرات و اجتمعنا في اماكن عديدة شباباً و بناتاً  و اسسنا لنا مجموعة على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك لنتواصل بعد لقاءنا و نعرض افكارنا و نتاولها فيما بيننا لنطور من حجم المشروع لم نفكر بالدعم و لا التمويل من جهات خارجية سواءا حكومية او منظماتية او اهلية ليكون المشروع بالمحصلة ضمن نشاطاتهم بل يقيناً منا على قدرتنا لأنجاز المشروع و المهرجان الذي نطمح له و بجهودنا و دعمنا و تحمل تكاليفها الكاملة , اثناء اجتماعتنا قررنا ان نضيف اشخاص اخرين جُدد معنا ليكونوا عوناً لنا و اضفنا بالفعل اشخاصاً اخرين لمجموعتنا المترابطة على الشبكة العنكبوتية , يومان و فاجئنا احد الزملاء بقنبلة الموسم راح يكتب عنا تدوينه و كأننا اصبحنا موضوعاً ليتناولنا و تناسى انتقاد الخدمات التي بحاجة اليها كركوك و اصبحنا نحن موضوعاً له حكم مسبق و تبنؤات صاغها لنفسه زميلي المدّون عبر تدوينته و قسمنا الى اصناف عدة و منها ان المشروع سيفشل و ذلك لتكرار الوجوه نفسها في جميع الانشطة و ثانيها هو انه هكذا مشروع في كركوك لا ينجح الا بأشراك الحكومة المحلية و دوائر الدولة و انها ستكون قبل الانتخابات المحلية و ستكون الاحزاب داعمة لها للترويج لها بالانتخابات  ,, لا اخفيكم سراً انه اثر و بشكل ملحوظ على المجموعة العاملة لكونه  زميلاً لنا و كتب كل هذا عنا , و لكن بالتمعن و القراءة الثانية و الثالثة شكلت لنا هذه التدوينة حافزاً اقوى لكل الناقدين  و المحبطين لعملنا  زميلنا الذي استبشرنا خيراً بأنضمامه نراه طعننا بخنجر على غفلة عين , اقول لك يا صديقي  ان كنت لا تستطيع ان تساعدنا و تقف الى جانبنا لأنجاح المشروع فلا تسبق الحكم علينا و لا تنشر عنا هنا و هناك ليقرأ الناس عنا و يحكموننا بالفشل , فنحن الشباب عهدنا على عملٍ و لن نقف حتى ننجزه هذا ما تعلمناه و هذا هو السبب في تكرار نفس الوجوه في نشاطات كركوك حسب قولك 
و اخيرا قررنا و حددنا موعد المهرجان ليصادف عطلة مع عيد العمال و هو الاول من ايار الجاري و بعد موعد الانتخابات  اتفقنا على فعاليات ثقافية عديدة منها مهرجانا للقراءة و منح الكتب المجانية من كتاب كركوك و بعنواين مختلفة للقراء الحاضرين بصورة مجانية و مسابقات للقراءة و اسئلة و اجوبة ثقافية  كما تضمن المهرجان  معرضاً للصور الفوتوغرافية  و لم نكتفي بهذا القدر و انما معرضاً للرسم التشكيلي من شباب طموحين فنانين هذا ما تناوله المهرجان الذي سهرنا الليالي و جلسنا و اجتمعنا هذا الذي كان نتائج المهرجان و التكاليف كافة كانت على الشباب المشاكرين بالقسمة عليهم لم نأخذ اي تمويلاً من جهة حكومية و لم نأخذ اي مساعدة من منظمات و احزاب بس كلنا تساعدنا في انجازه ذاتياً لنترك بصمة في كركوك  لنحقق الحلم الذي عجز عنه الكثيرين ممن انتقدونا و نعتونا بالفشل الحضور كان متميزا من فنانين و تشكيلين و اتحادات مختلفة  طلابا شباب صغارا شاركونا عرسنا الثقافي ضيوفا من اربيل و بغداد و السليمانية حضرروا ليشاركوننا عرسنا الثقافي , 
فيا صديقي الناقد المتسرع بالحكم و التحليلات اين انت من هذا العرس الثقافي هل خجلت من الحضور ؟ هل ندمت على نعتنا بالفشل , حققنا المراد تحقيقه و اكثر على مدى يومين كاملين من افتتاح بهياً و كبيرا لم نستدع مسؤولا ليفتتح المهرجان ما حاجتنا للمسؤول الذي سيربك المكان بفوضتهِ لم نحتجه طوال المدة و لا اظن اننا كنا بحاجتهُ ليقص الشريط  بل تعمدنا في جعل اطفالا بعمر الزهور يفتتحون المهرجان , 

شكرا لكل من وقف معنا و شد على ايدينا من اصدقاءنا و زملاءنا من المحافظات كافة , شكرا لكم اصدقائي في المشروع ( وللشباب بصمة ) على انجازنا المشروع لنكون شعلة تضئ في الظلام الذي وضعوا انفسهم فيه 
















و في النهاية ,,, هذا ما قيل عنا و استقبلناه بكل رحابة صدر



مرصد نيبور الاخباري دمية متحركة



مرصد نيبور الاخباري دمية متحركة

كنت دائما ما ازور مجموعة على مواقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك تحت تسمية ( مرصد نيبور الاخباري )
فيتجاوز عدد اعضاءها ٤٤ الف شخص فهي اكثر من مجرد مجموعة على مواقع التواصل الاجتماعي لما تتناوله من مواضع من قبل اعضاءها و لا تتوقف ليل نهار من طروحات و افكار و تعمل كمرصاد للشارع الديواني بالاخص مدراءها مجهولون الهوية يخافون على انفسهم من الوضع الامني المتردي في البلاد و لكن في الايام الاخيرة بدأ المرصد يسلك سلوكاً غير سلوكه المعتاد و كأنه بوصولهم لهذا الرقم الكبير و الفَعال انهم اصبحوا كمسؤولين المناصب الذين نعقب عليهم ,, المنشورات في المجموعة مغلقة و هذا من حقهم ان يتبعوا سياسة الموافقة على المنشورات من قبل المدراء في المجموعة لا بأس بذلك فأن عملهم يكون اكثر تنظيماَ و لكن في هذه الفترة بدأوا يسمحون بمنشورات من شأنها ان تثير الشجار و الخلاف الكبير داخل المجموعة و لا تسمح بمنشورات من حقها ان تهدأ الوضع المشهود
مرصد نيبور الاخباري لطالما كنت اراه نجاحا كبيرا لما يخشونهُ المسوؤلين من منشورات هذا المرصد و لكن ان يكون المرصد كدمية يتحرك وفق سياسة معمول بها مسبقاً فهنا تكون الكارثة و خاصة العدد الهائل الموجود بهذا المرصد
بدأت حسابات فيس بوك وهمية كثيرة و كثيرة تدخل المرصد بعضها بداعي نشر الفتنة و اشعال فتيل الشجار و التهم و بعضها بنية حسنة يعمون جاهدين لأظهار الحق في اليوم الفائت كان هناك منشورا تحت عنوان ( مرصد نيبور الاخباري المزيف ) و فيه عدد من صور الاعلاميين و الصحفيين و من شخصاً يرمي التهم عليهم و هو حساب جديد و وهمي لا يحمل صورة حقيقة و لا اسماً صريحا و هو يرمي التهم و هم الموافقون على هذا المنشور و كثرة التجاوزات الحاصلة داخل المنشور و هم ساكتون بالطبع فالمدراء اصبحوا دمى يحركونهم اناس غير موجودين بالصورة
ان ينشر صاحب هذا الحساب الوهمي صوراً للأعلاميين و يرمي التهم عليهم و هو شخصاً مجهول الهوية و يطلب منهم دلالات و اجوبة و يستحلفهم بكتاب الله و لكن الطامة الكبرى كانت عبر تشخيصي للحساب و اذا بصاحب الحساب يكتب وظيفته في حسابه ( كافر ) هو يعترف بأنه كافر و يطلب من اصحاب الصور المنشورة ان يحلفوا يكتاب الله فأين الحكمة من الأمر ان كان يقر عبر حسابه بأنه ( كافر ) و بعدها يطلب من الاشخاص ان يحلفوا بكتاب الله اين الحكمة من الامر و كل هذا الامر و المرصد لا يحرك ساكناً و هو يتابع بصمت طبعا فهم ( مجرد دمى ) يسمحون لأناس ضعاف الانفس ان يفتعلوا الازمة
في منشور كتبته لأصحاب المرصد مع صورة مرفقة كما مبينة ادناه
( اعزائي المدراء المتواجدون في المرصد عتبي على القائمين على المجموعة فكيف يسمحون لأشخاص مثل هذا الشخص و هو يلقب نفسه بكافر ان يضع الاخوة الاعلاميين بدائرة التهمة ,, فلو كان الشخص المعني على سبيل المثال يستخدم صورة و اسماً حقيقا صريحا و ان يواجه الاشخاص المذكورين في الصورة وجهاً لوجه فأنه قمة في الشجاعة و يمتلك ادلة عليهم بالفعل و لكن ان يكون وهميا و بكافر ( هذا ماوصفه نفسه ) و ان يحاسبهم فعتبي عليكم كيف تسحمون له بذلك ) هذا كان نص منشوري مع الصور المرفقة و لكن ما الذي فعله القائمين على المرصد ؟؟ لم يوافقوا على نشر المنشور و مع كل هذا قاموا يحذفي من المجموعة و حظري دائما منها لكي لا استطيع الدخول عليها مرة ثانية
الى الاخوة من اهلي في الديوانية المحترمة بدأ الشك يروادني و كثيرا جدا ان صاحب هذا الحساب الوهمي الذي يلعب و يلهو انه حساباً من افتعال المدراء القائمين على الصفحة ان صاحب الحساب هو احد المدراء و يقوم باللعب على مزاجه و يكتب ما يشاء فمدراء المرصد ( اصبحوا كالدمى ) يسيرونهم من هم اعلى منهم حسب هواهم و يحاولون اسقطاء من ذكروا في الصور المنشورة ومن وضعوا في دائرة التهم لا تبحثوا عن صاحب الحساب و ما يرمي به عليكم فصاحب الحساب هو من ادارة المرصد فهو يسمح بنشر الاكاذيب و التجاوزات عنكم و يحذف كل من يقف بطريقه و يكشف الحقائق ارجوا ان تعودوا بالتفكير و ان تشكلوا حلقة نقاشية فيما بينكم و ايقاف المرصد الدمية عن نشر اللاعيب المترصدة لكم من اكاذيب 
( الشمس ما تتغطى بغرابيل )