حماية خصوصيتك من تطبيقات المراسلات المجانية


مساء الخير شباب 
موضوعي اليوم هو مهم جدا لموضوع الخصوصية و هي خصوصيتكم لمن يهتم بالطبع على الحفاظ لامن خصوصيته 
معضمنا ممن نحمل الهواتف الذكية نستعمل برامج المراسلات و الاتصالات الصوتية المجانية على سبيل المثال ( الفايبر - واتس اب - تانكو - وي چات ) و غيرها من البرامج 
هذه البرامج هي مجانية و عند تصميمها لم تضع الامان و الخصوصية هدفها الاساس و من السهل جدا استخدامها في التجسس و مراقبة من يريدون لانك انت من اعطيت للتطبيق حق الوصول لعناوين الاشخاص لديك و ما الى ذلك بالاضافة الى كل هذا الاتصال او تبادل الرسائل النصية هو غير مشفر بتاتا و يمكن قراءتها ك لوحة الاعلانات في الشارع 
الصوره هي من موقع سايبر عرب
انا اعلم بكل هذه الامور و لكني استعملها ايضا الى حد هذه اللحظة التي قررت التخلي عنها و الاستعانه ببرامج بديلة هي من تصميم و صنع ناشطين و مشاريع وضعت لحماية الناشطين و كذلك خصوصية الاشخاص لمن يود استعمالها لانني اريد الحفاظ على خصوصيتي و خصوصيه من اتكلم معهم و خصوصية و امن من معلوماته في هاتفي لذلك سأقوم من اليوم بحذف هذا التطبيقات شخصيا 
اليوم اقدم لكم برنامجا بديلا عن الواتس اب و غيرها للمراسلات النصية و هو برنامج التليجرام هذا البرنامج هو مشفر تماما يمكن التكلم ببحرية واسعة و يمكنك صنع غرفة امنة ٢٠٠٪ مع شخص و يستخدم نظام تشفير من البداية حتى النهاية تشفير AES256 وRSA2048 التشفير وف ّكه يتم على جهاز المستخدم اي بمعنى انه لا يستطيع الراوتر و مزود الخدمة و الانترنيت قراءة ما يدور  و لن يستطيع حتى المسؤول عن التطبيق قراءة ما يتبادل هذه احدى البرامجه التي صنعت لحماية خصوصيتنا من ناشطين و مدافعين عن حقوق الاخرين و يمكن تنصيبه للاندرويد و الايفون بكل سهوله اليكم الرابط
https://telegram.org
يمكنكم متابع الجدول لمعرفة المزيد من المعلومات 

عدنان السراج سياسي عراقي مرموق و مشروع سواعد شابة الغامض

سياسي عراقي مرموق ( حسب ما يعرف عنه طبعاً ) و لكن في الحقيقة لا يملك اي ثقافة للحوار و لا تقبل الرأي الاخر فقد تعلموا على سماع التطبيل و الابواق التي تدور حولهم و تمجد بهم لهذا لم يعد بأمكانهم تقبل رأي مخالف او الخوش بنقاش معهم ,
( عدنان السراج ) سياسي عراقي مرشح عن دولة القانون في الانتخابات السابقة  مدير المركز العراقي للتنمية الاعلامية لا يخجل من نفسة بما فعله اليوم معي انا و مع صديقي مهنا الشمري على حذفنا و حظرنا من قائمة اصدقاءه فقط لكتابة عدة كلمات عادية
الموضوع كما مبين في الصور المرفقة كان قد نشر موضوعا عن اليوم الافتتاح لورشة مشروع ( سواعد شابة ) و بصفتي ناشط  في هذا المجال قد كتبت تعليقا على منشور ( الاستاذ المرموق ) و كانت تعليقي ايضا كما مبين في صورة الاشعارات و هو ( سواعد شابة هو مشروع ! من يمتة صارت منظمة )
لأنه من المعلوم انه سواعد شابة مشروع لملتقى شبابي و كان فيه الكثير من الغموض يمكنكم قراءتة في نهاية المنشور داخل رابط مدونتي ,
الغريب بالموضوع انه سواعد شابة هو مشروع لملتقى شبابي و لكن ما رأيت بقطعة الفلكس خلف صورة الاستاذ المرموق انه مكتوب بالتعاون مع منظمة سواعد شابة و لهذا اردت الاستفسار من السراج متى اصبحت منظمة و لم يمض على معرفة الناس بمشروع سواعد شابة سوى اشهر فكيف اصبحت منظمة رسمية ؟ ام انها حيلة قانونية لأستطاعة الحصول على مشروع و اموال تصرف من قبل وزارة الشباب و الرياضة ؟ لأن المشروع لا يمكن استحصاله من وزارة الشباب لولا مساعدة الاستاذ المرموق عدنان السراج و ادخال منظمته معها شريكة للحصول على نسبة معهم
و هنا ايضا برنت سكرين على رد تعليق الشاعر حاتم الذي هو منظم لفكرة سواعد شابه !

مشروع سواعد شابة الـغامض

سأتطرق في هذه التدوينة لمشروع ضهر اسمه على مواقع التواصل الاجتماعي و انتشر بصورة كبيرة و المتقدمين للمشروع بأعداداً كبيرة منهم ناشطين حقيقيين و القليل منهم ناشطين ( نص ردن ) "اي بمعنى انه وضع لنفسه تسميه ناشط للأستفادة من بوفيه مفتوح في احدى المطاعم الفاخرة و المبيت بأحدى الفنادق الفاخرة بالاضافة الى سفراً لربما خارج العراق لقضاء القليل من الوقت الممتع بالسياحة و مجاناً " هذا هو مختصراً لما يعنى به الناشط ( نص ردن ) مع اعتزازي و احترامي للناشطين الحقيقيين الذين اثبتوا جدارتهم في كثير من المهرجانات و النشاطات التي اقيمت على مستوى محلي و دولي و اعتز بهم كشباباً واعي و مثقف , 
مشروع سواعد شابة من بداية لحظة اعلانه قرأت الاعلان كان مبهماً منذ بدايته لم يكن يعرف من هو الممول و من يقف وراء الموضوع مع العلم انني احببت فكرة المشروع ليس لدي اي علامات استفهام لها و لكن علامات الاستفهام اضعها على تنفيذ الفكرة و اصحاب القرار للمشروع المذكور ,
لم اقدم و لم اسجل على المشروع لأنني لم اكن اعلم خلفية المشروع من يقف وراءه يوماً بعد يوم تم اعلان  الاسماء و قد قرأت الكثير و الكثير من الاسماء اعرفها نصفهم و لا اعرف الكثير منهم معرفة شخصية فقط عبر الشبكة العنكبوتية , 
الاسماء كانت كثيرة و كثيرة و بعد عدة ايام تم اعلان انه سيتم تقليص الاسماء و ما الى ذلك و سألت الكثيرين عن المشروع و كان غامضا بالنسبة لهم حتى اولئك الاشخاص الذين من اللجنة التحضيرية و اللجنة الاعلامية . فما قمت به هو بطرح مجموعة من التساؤلات التي هي حق مشروع من حقوق اي ناشط شبابي ان يعرف ما هي طبيعة المشروع و تساؤلات لم تكن لتجرح احداً ام تمس بسمعة احدهم شخصيا و انما تساؤلات عامة لأدارة المشروع بأكمل , و قد بدأ الناشطين يتفاعلون مع هذه التساؤلات التي طرحت من قبلي على مجموعة سواعد شابة الخاصة بهم , و لكن ما قام به المشرفين على المشروع هو حذف التساؤلات المنشور داخل المجموعة بالاضافى الى حظر الشخص من داخل المجموعة , و بعدها احد الاشخاص الذي لم يعرف احداً انه من اللجنة التحظيرية كانت اجابته للناشطين الذي طالبوا بمعرفة سبب الحذف و الحظر كان جواباً من غير المعقول ان يقتنع به الناشطين و هم من الطبقة الواعية و المثقفة ,
سأضع لكم التساؤلات التي طرحتها هنا بالاضافة الى جواب الشخص لماذا حدث الحذف و الحظر الغير مقنع 

تحية طيبة للجميع كلماتي التي انتم بصدد قراءتها هي ليست انتقاصا من المشروع او بغير قصد و انما تساؤلات تدور في ذهني كناشط شبابي و احببت ان اطرحها علناً
سواعد شبابية كمشروع بصدد الانطلاق اخذ صيتاً لربما يكون سلبيا في عدة امور و حسب ما تكلمت من البعض من داخل المشروع انه فقد مصداقيته في بعض الاحيان
--
الاسماء التي اعلنت في البداية و كنت اقرأها جميعا و بعدها كان هناك اعلان جديد انه سيتم تقليص الاسماء؟
--
كان من المفترض ان يكون الاجتماع الاول في السليمانية لجميع التي اعلنت اسماءهم و لكن تغيرت الخطة؟؟
--
الان سيتم توزيع ورش عمل في بغداد اولها و بعدها تعلن عن المحافظات الباقية ؟؟ لماذا تغيرت لهذا القرار و ما السبب و ما الذي حدث ؟؟
--
عند سؤال لبعض الاعضاء المشتركين فقط و من اللجنة التحضيرية عن من هو الممول لهذا المشروع لم يكن احداً يعلم من هو الممول ؟؟ و عند سؤالي عن كيفية اشتراكك من ضمن اللجنة التحضيرية كانت الاجابة هي من دون علمي ؟؟
--
البعض كان يتوقع او يجيب ان الممول هو رجل اعمال في جورجيا و لا احد يعلم من هو ما هو اسمه ما هي طبيعة عمله كرجل اعمال ؟؟
--
قبل الاجتماع الذي حدث على سكايب كان من المفترض انه الممول رجل اعمال في جورجيا و لكن من هو لا احد يعلم بذلك ؟؟
--
بعد الاجتماع و من خلال سماعي انه رجل الاعمال تخلى عن التمويل او اللجنة التحضيرية تخلت عن تمويل رجل الاعمال و ان وزارة الشباب تبنت التمويل للمشروع المزمع تنفيذه
--
في بداية نشر الاعلان لهذا المشروع كان الشباب يقدمون بالجملة دون معرفة من هو الممول لهذا المشروع لماذا ستكون في جورجيا الخطة الثانية و اكاد ان اجزم هناك بعض من الاسماء قدمت للحصول على سفرة للسليمانية و بعدها لجورجيا مجاناً !!
--
بعد غياب رجل الاعمال الممول من جورجيا هل الخطة هي نفسها ان تكون احدى مراحل هذا المشورع في جورجيا ؟؟ تحياتي لكم - بحر جاسم ناشط شبابي - مدرب في مجال الاعلام الاجتماعي


ان كان هناك اي انتقاص او اقصاء للمشروع او كلاماً لا يليق بأشخاص معينيين يمكنكم الحكم بذلك .

تم حذف الموضوع من داخل المجموعة و لم يعرب اي شخصاً عن انه هو من حذف الموضوع و لا اي توضيحاً بالاضافة الى كلام الشخص الغير مقنع بالنسبة للحذف و مع شديد احترامي له شخصياً هذه الصورة توضح جوابهُ نصاً 
و من هنا و بالتحديد على سبب الحذف في السطر الاول هو "انا في راي المتواضع لا اعتقد ان الحذف كان لسبب الاقصاء بل كان لتاخير الرد ليس الا لاجابة عليه بشكل مضبوط "
اريد ان اسأل سؤالاً ان كان سبب الحذف ليس للأقصاء او اثارة الجدل على موضوع لا يريدوه المنضمون ان يطرح حالياً 
-- لماذا لم يكتب المنضمون سيكون لك و للجميع جوابا شافياً انتظر قليلاً , و ان كان لتأخير الرد و الاجابة عليه بشكل مضبوط حسب قول الاخ رافد ؟ لماذا التأخير للأجابة بشكل مضبوط هل المشروع لحد الان لم يحدد و لا يريدون ان يكتبون جوابا و تتغير بعدها فيفقدوا المصداقية ؟ 

و هل الحذف و الحظر هو ليس لسبب الاقصاء ؟ ما الجواب المناسب لهذا الفعل ؟ لماذا تم الاقصاء و الحذف ؟ لمجرد تساؤلات منطقية ؟ 

حسب رأيي و وجهة نظري :  التركيز بالجواب بأنه الممول هو "عراقي صرف " و ليس " اجنبي" لا يهم ان كان الممول عراقي "صرف" او اجنبي , فحتى التمويل الاجنبي مندما يعقد مؤتمر او ملتقى يتم الاعلان عن من هو الممول الرئيسي و من هم الشركاء و من هم الداعمين حتى و ان كان الممول او الراعي شركة اجنبية او منظمة اجنبية و لكن المهم يتم الافصاح عنها و بعدها سيبقى الناشط هو و رأيه في هذا الممول ان كان يريد الانضمام لهم او لا ؟ 
فكم من ممول عراقي " صرف " يستخدم هذه القوة الشبابية لدعاية او غاية شخصية و كم من قوائم و احزاباً و شخصيات عراقية " صرف" تستعمل طموح الشباب لغاية تدرك ! 
لهذا فأن الغاية و التركيز بالجواب ليس له علاقة بأنه عراقي صرف او اجنبي و لكن من هو الممول ان كان عراقي بحت او اجنبي ؟ من هم و ما هي خلفياتهم